معلومات عن تخصص الهندسة المدنية

معلومات عن تخصص الهندسة المدنية

معلومات عن تخصص الهندسة المدنية

تم التحرير بتاريخ : 2018/07/22

اضفنا الى المفضلة

تعد الهندسة المدنية من أهم التخصصات الموجودة في العالم، والتي تحظى بشعبية كبيرة بين الطلاب، والذين يسعون لدراستها.

وتعد الهندسة المدنية فرع من فروع الهندسة العديدة، وتم تعريفها بأنها الهندسة التي تعنى بعملية تصميم ودراسة وتحليل كافة المنشآت البشرية، فتقوم بتصميم المدن والأبنية، الجسور، الطرق، الموانئ، الأنفاق، شبكات الصرف الصحي، المطارات، بالإضافة إلى مشاريع الري.

ويتم تدريس الهندسة المدنية في عدد كبير من الجامعات العالمية، وبشكل عام فإن مدة دراسة الهندسة المدنية في الجامعات تتراوح ما بين ثلاث إلى خمس سنوات.

تاريخ الهندسة المدنية

تعد الهندسة المدنية من العلوم التي عرفها الإنسان منذ القدم، وتعود أصول هذا العلم للعام 3000 قبل الميلاد، ولا تزال الآثار التي تركتها الحضارات القديمة في مجال الهندسة المدنية ظاهرة للعيان.

ومن أبرز الآثار التي تركتها الحضارات القديمة والتي تدل على استخدامها للهندسة المدنية هي الأهرامات في مصر، مدينة البتراء في الأردن، سور الصين العظيم.

وعلى الرغم من الأدوات التي تم استخدامها في تلك الأيام كانت أدوات بسيطة إلا أن الحضارات القديمة استطاعت من خلاله أن تقوم بمعجزات عمرانية مستفيدة من الهندسة المدنية.

ولازالت هذه الأمثلة تدل عن رقي هذه الشعوب وتطورها، وتدل على قدرتها على الاستفادة من الإمكانيات الموجودة في تلك العصور.

أهمية الهندسة المدنية

للهندسة المدينة أهمية كبيرة في حياة الإنسان، فكل الأبنية الموجودة في هذا العالم يجب أن تعرض على المهندس ليطلع عليها قبل أن يتم الشروع في بنائها.

بالإضافة إلى ذلك فإن المهندس له دور كبير في مجال النقل، والبيئة، وتصميم الطرق السريعة، وفيما يلي سوف نتحدث عن أهمية الهندسة المدنية في كافة المجالات التي تدخل فيها.

مجال الصرف الصحي: تعلب الهندسة المدنية دورا كبيرا في مجال الصرف الصحي، حيث تعمل الهندسة المدنية على التخلص من النفايات السائلة، كما أنها تعمل على مكافحة التلوث وإعادة تدوير المياه واستخدمها من جديد، وتسعى الهندسة المدنية من خلال هذه الأمور إلى الحفاظ على الصحية البيئية.

مجال النقل: للهندسة المدنية دور كبير في مجال النقل، حيث تقوم الهندسة المدنية بتخطيط الطرق، وتنبي الأرصفة والمواصلات، كما أنها تقوم بإنشاء الخطوط الحديدية، كما يقوم المهندس المدني بدراسة حركة المرور، وتصميم أنظمة الطرق، وبناء السدود والجذور والأنفاق.

مجال الطاقة: للهندسة المدنية دور وتأثير كبير في مجال الطاقة، حيث تلعب دورا كبيرا في تنظيم مناجم الفحم، وعمليات التعدين، وإنشاء الخاص بسير عمال تلك المناجم، كما تساهم في تصميم محطات توليد الطاقة الكهربائية، والمحطات النووية.

مجال البناء: يعد هذا المجال من أكثر المجالات التي تظهر فيها تأثيرات الهندسة المدنية، وقد لعب تطور الخرسانة والصلب دورا كبيرا في تطور التصميمات الهندسية، كما ساهمت الهندسة المدنية بشكل فعال في تحليل شكل البناء وعلاج مشكلاته.

المجال البحري: لقد لعبت الهندسة المدنية دورا كبيرا في بناء السفن، كما أنها ساهمت في إنشاء الميناءات الكبيرة، الأمر الذي ساعد في ازدهار التجارة.

أقسام الهندسة المدنية

  • هندسة المواصلات: وتعد هذه الهندسة من أهم وأبرز أقسام الهندسة المدنية، وتختص بتصميم الطرق وإنشائها.
  • هندسة الإنشاءات: وتختص هذه الهندسة بتصميم وتنفيذ المنشآت الصناعية والخرسانية سواء أكانت سكنية أو معدنية.
  • هندسة المواقع: وتختص هذه الهندسة بدراسة خصائص السوائل والأثر الذي تتركه هذه السوائل على المنشآت.
  • هندسة المساحة: وهي هذا النوع من الهندسة يقوم الطالب بدراسة كافة الأبعاد المساحية، كما أنه يدرس العديد من المواقع الجغرافية.
  • الهندسة الصحية: وتختص هذه الهندسة بتصميم وتصميم وتشغيل أنظمة الصرف الصحي، ومحطات تحلية المياه.
  • هندسة التربة: ومن خلال هذا القسم يتم دراسة جمعي الخصائص الإنسانية للتربة والأساسات، ويطلق على هذا القسم اسم ميكانيكا التربة.
  • الهندسة الجيوتكنيكية: وتدرس هذه الهندسة جميع الخصائص الميكانيكية والفيزيائية والكيميائية للمواد التي تتكون منها التربة والصخور.
  • هندسة الري: وفي هذا القسم يتم دراسة كافة أساليب ووسائل التحكم في أنواع الري، ويعملون على تطويرها.
  • هندسة الموارد المائية والسدود: وفي هذا القسم يتم دراسة كيفية بناء السدود، وكيف الاستغلال الأمثل للموارد المائية.
  • الهندسة الإدارية والتشييد: وتعد هذه الهندسة من أهم وأبرز أقسام الهندسة المدنية، وتختص هذه الهندسة بدراسة وتنفيذ الكميات والمنشآت بأقل التكاليف وأسرع وقت.
  • هندسة الموانئ والمنشآت البحرية: وتختص هذه الهندسة بتصميم الموانئ وجميع المنشآت البحرية، كما أنها تقوم بتصميم الوسائل التي تحمي من خلالها الشواطئ.

المهندس المدني

هو الطالب الذي يدرس تخصص الهندسة المدنية لمدة خمس سنوات في إحدى الجامعات، ويحصل في النهاية على شهادة بكالوريوس في الهندسة المدنية.

ويجب أن يكون المهندس المدني مطلعا على عدد كبير من المجالات ومنها هندسة المياه، هندسة التصاميم الإنشائية، هندسة التفجيرات، هندسة ضبط السلامة في المواقع الإنشائية، هندسة ضبط الجودة، هندسة طرق وجسور، هندسة البنية التحتية، كيفية إدارة المواقع والمشاريع، بالإضافة إلى الحسابات التكليفية والكميات.

وليس كل مهندس مدني يكون مهندسا ناجحا، حيث يجب أن تتوفر عدة صفات حتى يكون المهندس المدني مهندسا ناجحا، ومن أبرز هذه الصفات:

أن يكون المهندس متابعا لآخر التطورات في مجال الهندسة المدنية.

أن يمتلك الخبرة الكافية في مجالات الهندسة المدنية والتي تجعله ملما بكافة تفاصيل الهندسة المدنية.

يجب أن يمتلك ثقة كبيرة بنفسه، وذلك لأن البناء يحتاج إلى يتخذ المهندس المدني قرارات جريئة.

أن يكون قادرا على تنفيذ بجودة كبيرة وبتكاليف أقل.

يجب أن يكون متميزا عن غيره من المهندسين الآخرين، حيث يجب أن تظهر لمسته الخاصة على أبنيته.

كما يجب على المهندس المدني أن يجد الحلول للمشاكل التي يتعرض لها بسرعة كبيرة.

مجالات عمل المهندس المدني


أ- يوجد هناك عدد كبير من المجالات التي من الممكن أن يعمل بها المهندس المدني بعد أن يتخرج من الجامعة.

ب- حيث بإمكان المهندس المدني أن يعمل يفتتح مكتبا خاصا به، كما من الممكن أن يعمل كمهندس إنشاءات.

ت- من الممكن أن يعمل المهندس المدني في شركات البناء، وفي هندسة الطرق، والمياه إدارة المشاريع، البنية التحتية.

ت- ويتقاضى المهندس المدني على أعماله رواتبا جيدة تؤمن له عيشة رغيدة.

ما هي المقررات التي يدرسها الطالب في تخصص الهندسة المدنية؟

  • الرسم الهندسي: وفي هذا المقرر يدرس الطالب كيفية رسم المماسات والعملية الهندسية، الإسقاطات الهندسية، الإسقاط المتعامد، الإسقاط المناظر، المقاطع، الهندسة الوصفية.
  • الإدارة والاقتصاد الهندسي: ويدرس فيها الأنظمة العامة للتخطيط الهندسي، ومعادلات الفوائد والمكافآت، ودراسة البدائل الاقتصادية.
  • الأستاتكيا: ويدرس فيها أساسية أنظمة القوى، المركبات، المحصلات، الازدواج، والقوى المزروعة.
  • الرياضيات الهندسية: ويدرس فيها الجبر الخطر، المعادلات التفاضلية، تطبيقات في الهندسة الإنشائية، الهندسة الجيوتقنية، هندسة المياه، البيئة وهندسة الطرق والمرور.
  • الإحصاء الهندسي: ويدرس فيها وصف البيانات، التوزيع الطبيعي، العينات العشوائية والتوزيع العشوائي، الاقتراناات، التعريف البارمامتري، اختيار الفرضيات، تكوين العلاقات الخطية البسيطة، والعلاقات الخطية المعقدة.
  • مقاومة المواد: ويدرس فيها أنواع الأحمال، المنشآت والركائز، قانون هوك، الاستطالة، تأثير العزم الخالص، المقاطع المركبة، قوة القص.
  • هندسة الإنشاءات العلمية: ويدرس فيها فحص الشد للحديد، فحص الضغط، الصلادة، فحص الصدم، فحص اللي للمعادن، فحص الانحناء للجسور، فحص التحدب للأعمدة.
  • الديناميكا: وفيها يدرس الطالب حركة الجسيم المستوية والمنحنية بأنواعها، الحركات المعتمدة والنسبية، مبدأ حفظ الطاقة، معادلات الحركة للأجسام الصلبة حول محور ثابت.
  • إنشاء مباني: ويدرس فيها كيفية تطور المباني، والعناصر الإنشائية فيها، كما يدرس أنواع الأساسات، وتصميم الأشكال الهندسية للأساسات، أنواع الأدراج، تصميم أبعادها ومركباتها، أعمال الطوبار والأرضيات.
  • المساحة: ويدرس فيها مبادئ وتعريف المساحة، ووحدات القياس، الرسم الهندسي، مقاييس الخرائط، قياس الزوايا، الخطوط الكونتورية، مساحة المضلعات وشبكات الضبط، المساحة والحجوم، كميات الحفر والردم، المقاطع العرضية.

وهكذا نرى أن الهندسة المدنية تخصص عرفه الإنسان منذ الحضارات القديمة، وساهم كثيرا في تطور المباني، ولعب دورا كبير في جعل حياة الإنسان أفضل، كما نجد أن المهندس المدني يحظى بمكانة جيدة في المجتمع، كما أنه يحظى بعدد كبير من فرص العمل.

وفي الختام نرجو أن نكون وفقنا في تقديم معلومات عن تخصص الهندسة المدنية وضحنا من خلالها كل ما يتعلق بهذا التخصص.

للمساعده في تحصيل قبول جامعي في تخصص الهندسة المدنيةتواصل مع فريق العمل عبر خدمةتحصيل القبولات الجامعيةمباشره ..


التعليقات

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *
*
*
*





ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك