المجلات العلمية المحكمة والنشر العلمي

المجلات العلمية المحكمة والنشر العلمي

المجلات العلمية المحكمة والنشر العلمي

تم التحرير بتاريخ : 2020/01/29

اضفنا الى المفضلة

المجلات العلمية المحكمة وهي عبارة عن دوريات مهتمة بنشر الأبحاث والدراسات العلمية في مجال واحد أو عدة مجالات، ومن خلال المجلات يستطيع الباحث أن يطلع على آخر المستجدات في مجال بحثه العلمي.

وتتميز المجلات العلمية المحكمة بمصداقيتها الكبيرة، حيث أن هذه المجلات لا تنشر سوى الأبحاث الموثوقة، حيث أن كل بحث من الأبحاث العلمية التي تقدم لهذه المجلات تتم مراجعته من قبل لجنة التحكيم والتي تقوم بالاطلاع عليه والتأكد من سلامته، وصحته وخلوه من الأخطاء، ومن ثم تعطي الموافقة على نشره.

ومن خلال المجلات العلمية المحكمة يطلع الباحث على آخر المستجدات العلمية في مجال البحث العلمي، كما أن المجلات العلمية المحكمة تساعد الباحث على نشر أبحاثه العلمية، وذلك بعد أن يستوفي كافة الشروط التي تفرضها هذه المجلات.

ويعد نشر الباحث أو الطالب لأبحاثه في المجلات العلمية المحكمة السبب الرئيسي الذي يساعده على حصول على قبول جامعي في مرحلة الماجستير والدكتوراه.

كما أن النشر في المجلات العلمية المحكمة يمنح الباحث مصداقية كبيرة بين الباحثين، وذلك لأن هذه المجلات لا تنشر إلا الأبحاث والدراسات الموثوقة.

ولكن لكي يضمن الباحث النشر في المجلات العلمية المحكمة، يجب عليه أن يستوفي جميع الشروط التي تطلبها هذه المجلات.

ولقد استفادت المجلات العلمية المحكمة من التطور التكنولوجي الكبير، وظهور الإنترنت، فقامت بإنشاء مواقع على شبكة الإنترنت لتمكن الباحثين من الاطلاع آخر المستجدات في مجالات البحث العلمي، ولكي تنشر أعداد المجلة العلمية على شكل PDF.

ما هي أساسيات النشر العلمي؟

لكي يضمن الباحث نشر بحثه العلمي في المجلات العلمية المحكمة يجب أن يكون مطلعا على أساسيات النشر العلمي في هذه المجلات, ومن أهم هذه الأساسيات وأبرزها:

  1. الاهتمام بأصالة المحتوى: يجب أن يحرص الباحث على أصالة المحتوى التي يعود إليه أثناء قيامه في بحثه العلمي، كما يجب عليه التأكد من صحة كافة المعلومات الواردة في بحثه العلمي.
  2. اختيار المجلة التي تتناسب مع مجال ورقتك العلمية: يجب على الباحث أن يقوم باختيار مجلة تتلاءم مع البحث العلمي الذي يقوم فمن غير المعقول أن يرسل الباحث بحثا أدبيا إلى مجلة علمية.
  3. ضرورة اتباع قواعد وخطوات النشر في المجلة التي ترغب بالنشر فيها: يجب على الباحث أن يكون ملتزما بالخطوات التي تضعها المجلة العلمية من أجل النشر فيها.
  4. إيضاح المساهمة العلمية للورقة العلمية: يجب على الباحث أن يكون قادرا على إيضاح المساهمة العلمية للورقة العلمية التي يقوم بها، ويجب أن تكون هذه المساهمة قادرة على إقناع المجلة العلمية.
  5. استخدام المنهجية التي تتناسب مع موضوع دراستك: يجب على الباحث أن يستخدم المنهج الملائم لبحثه العلمي، كما يجب على الباحث توضيح أسباب اختياره لهذا المنهج والميزات الموجودة فيه.
  6. الاهتمام بلغة الورقة العلمية وتدقيقها: يجب على الباحث أن يهتم بسلامة الورقة العلمية التي يقدمها للمجلة، كما يجب عليه أن يتأكد من خلوها من الأخطاء اللغوية والنحوية، ويجب أن يختار الكلمات المترابطة والمتناسبة والعبارات القوية.

ما هي قواعد النشر العلمي في المجلات العلمية المحكمة؟

يوجد هناك مجموعة من القواعد التي يجب أن يلتزم بها الباحث، وذلك لكي يتم نشر بحثه في المجلات العلمية المحكمة، ومن خلال السطور القادمة سوف نتعرف على قواعد النشر العلمي في المجلات العلمية المحكمة.

  1. يجب أن يكون البحث الذي يقدمه الباحث مكتوبا باللغة العربية أو اللغة الإنجليزية ولا تقبل الأبحاث باللغات الأخرى إلا في حال نالت موافقة رئاسة المجلة.
  2. كما يجب أن يرفق الباحث مع البحث الذي يرسله للمجلة اعل تعهدا وإقرار خطيا بأن هذه المقالة تم إعدادها للنشر في المجلة العربية للإدارة، وأنه لن يقوم بنشر هذه المقالة ولا يقدمها لمجلة أخرى حتى تنتهي إجراءات التحكيم، أو انتهاء المدة القصوى لرد المجلة والتي تختلف من مجلة لأخرى.
  3. كما يجب أن يقوم الباحث بإعداد هيكل بحث للبحث العلمي الذي والذي يجب أن يتضمن على:
  • صفحة الغلاف: ويجب أن تحتوي صفحة الغلاف على عنوان البحث، اسم الباحث، الوظيفة التي يشغلها، اسم المؤسسة التي يعمل فيها، عنوان الباحث بالتفصيل، أرقام هواتفه والبريد الإلكتروني.
  • ملخص البحث: يجب أن يقدم الباحث ملخصا عن البحث الذي قام بها، ويجب ألا تتجاوز عدد كلمات هذا الملخص 250 كلمة، ويجب أن يكتب باللغتين العربية والإنجليزية.
  • صلب البحث: ويجب أن يحتوي صلب البحث على مقدمة تعرف بمحور البحث الذي قام به الباحث، والأهداف التي يسعى لتحقيقها من خلال هذا البحث، كما يجب أن يحتوي على عرض تقديمي للأدبيات وحصيلة المعرفة العلمية التي ترتبط وتتعلق بالبحث العلم، كما يجب أن يشمل فروض البحث وتساؤلاته، وحدود البحث، ومنهجه والمتغيرات، وحجم العينات، وطريقة اختبارها، وأساليب التحليل الإحصائي التي استخدمها في البحث، كما يجب أن يشمل الطلب نتائج البحث العلمي، والمراجع التي عاد إليها الباحث في البحث العلمي الذي قام به.
  1. كما يجب أن يحرص الباحث على ألا يزيد عدد صفحاته بحثه الذي يقدمه عن العدد الذي تحدده المجلة متضمنة الملاحق والمراجع.
  2. يجب أن يقوم الباحث بطباعة البحث على ورق A4، كما يجب ألا يزيد عدد الأسطر في الصفحة الواحدة عن خمس وعشرين سطرا، بالإضافة إلى ذلك يجب أن يقوم الباحث بترك مسافة خالية مقدارها 4 سم في بداية ونهاية الصفحة.
  3. كما يجب أن يقوم الشخص بطباعة الجداول والأشكال على شكل أرقام متسلسلة، كما يجب أن يقوم بطباعة رقم الجدول وعنوانه في أسفل الأشكال، كما يجب أن يشير في الأسفل إلى المصدر الذي استمد منه الجدول أو الشكل.
  4. أما بالنسبة للهوامش والمراجع فيجب أن يقوم الباحث بتوضيح أي إضافات أو ملاحظات فرعية أو تفصيلية إيضاحية في هامش كل صفحة.
  5. وفي النهاية يجب أن يقوم الباحث بإرسال بحثه من ثلاث نسخ واضحة ومطبوعة على برنامج الورد، كما يجب أن يرفق بها قرص مدمج جاهز للطباعة إلى عنوان المجلة العلمية المحكمة التي يود أن ينشر فيها.

ما هي خطوات النشر في المجلات العلمية المحكمة؟

وللنشر في المجلات العلمية المحكمة مجموعة من الخطوات التي يجب على الباحث الالتزام بها، ومن أبرز هذه الخطوات:

  1. مراعاة اكتمال البحث وقوته لضمان إمكانية نشره: يجب على الباحث أن يقوم بكتابة بحث علمي كامل، ويقدم فائدة جديدة للعلم، كما يجب أن يكون جديدا وغير مدروس من قبل.
  2. اختيار المجلة المناسبة حسب موضوع البحث: يجب على الباحث أن يختار مجلة علمية تتناسب وتتوافق مع نوع البحث العلمي الذي قام به الباحث، فمن غير الممكن أن يكتب الباحث بحثا في الرياضيات ويطلب نشره في مجلة أدبية.
  3. مراعاة شروط وقواعد النشر الخاصة بالمجلة: يجب على الباحث أن يمتلك اطلاعا واسعا على كافة القواعد التي تطلب المجلة تحقيقها من أجل النشر فيها، حيث لكل مجلة قواعد خاصة بها لكي تقبل نشر الأبحاث العلمية.
  4. التعديل والتدقيق الإملائي والنحوي: يجب أن يكون الباحث قادرا على تقديم بحث علمي خالي من الأخطاء اللغوية والإملائية، ويتم هذا الأمر من خلال تدقيق البحث، والتأكد من خلوه من الأخطاء الإملائية والنحوية، ومن الممكن أن يستعين الباحث بمدقق لغوي في حال لم يكن يمتلك المهارات اللغوية الكافية.
  5.  اعتماد النشر حسب نموذج المجلة الخاص بها: يجب أن يكون البحث الذي يقوم به الباحث متوافقا مع النموذج الخاص بالمجلة، وذلك لكي تقبلها.
  6. إرسالها ومتابعة المجلة باستمرار حتى قبول النشر: يجب على الباحث أن يقوم بإرسال البحث العلمي إلى المجلة، ومن ثم متابعة البحث، ومعرفة متى موعد نشره، ومعرفة أسباب الرفض في حال تم الرفض.

ومن خلال ما سبق نرى أن المجلات العلمية المحكمة والنشر العلمي يساعد الباحث في الحصول على اسم كبير بين الباحثين، وذلك نظرا لمصداقية هذه المجلات، كما أن الباحث يصبح مشهورا بين الباحثين، وذلك نظرا لوصول المجلة إلى أكبر عدد ممكن من الباحثين.

ولكن يجب أن يقوم الباحث بالتأكد من أنه استوفى كافة شروط المجلات العلمية المحكمة، والنشر العلمي، وذلك حتى يضمن نشر بحثه العليم فيها.

وفي الختام نرجو أن نكون وفقنا في تقديم معلومات مهمة حول المجلات العلمية المحكمة والنشر العلمي.

 


التعليقات

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *
*
*
*





ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك