كيف أحول رسالتي إلى ورقة علمية جاهزة للنشر في المجلات العربية أو الأجنبية المحكمة ؟

 

كيف أحول رسالتي إلى ورقة علمية جاهزة للنشر في المجلات العربية أو الأجنبية المحكمة ؟

 

كيف أحول رسالتي إلى ورقة علمية جاهزة للنشر في المجلات العربية أو الأجنبية المحكمة ؟

 

 

 

يعد نشر البحوث والرسائل العملية في المجلات العربية والأجنبية المحكمة أمراً مهماً لكل باحث؛ نظراً لمصداقية هذه المجلات، وسمعتها الجيدة، الأمر الذي يضمن للباحث نشر رسالته في مكان يطلع عليه عدد كبير من الباحثين والعلماء والمثقفين، ولكن هذه المجلات لا تقبل بنشر أي بحث أو رسالة، إذ لديها عدد من القواعد و الشروط التي يجب على الباحث الالتزام بها حتى يتم نشر بحثه في المجلات المحكمة، وفي هذا المقال سنتحدث عن الطريقة التي يستطيع الباحث من خلالها تحويل رسالته العلمية إلى ورقة علمية جاهزة  للنشر في المجلات العربية أو الأجنبية المحكمة .

 

كيف أحول رسالتي إلى ورقة علمية جاهزة للنشر في المجلات العربية أو الأجنبية المحكمة ؟

1.في البداية يجب أن تمتلك رسالة واضحة صحيحة ومنطقية، وأن تحرص على أن تكون رسالتك منسقةً بشكل جذاب وجميل، وأن تقدم هذه الرسالة موضوعاً مميزاً ورائعاً يستحق النشر في مجلة علمية محكمة، ولكي تتأكد من أحقية بحثك في النشر استشر أهل الاختصاص، واستفد من ملاحظاتهم في حال وجودها، أو قم بمناقشة أفكارك مع الأشخاص المنتمين لاختصاصك، أو إرسال ملخص من رسالتك لأحد العلماء، واطلب منه إبداء ملاحظاته حول عملك .

2.اكتب المسودة واختر المجلة : قم بإعداد مسودة عن رسالتك، وقم بالبحث عن المجلة المناسبة لنشر البحث العلمي فيها، واستشر أهل الاختصاص عن أفضل المجلات العلمية المحكمة المناسبة لبحثك، وبعد أن تختار المجلة تأكد من قبولها للنسخة الإلكترونية التي سترسلها، وذلك لأن بعض المجلات لا تقبل إلا بأن ترسل لها نسخاً مطبوعة من الرسالة.

3.اطلع على سياسة وقوانين وشروط المجلة : بعد أن تختار المجلة المحكمة قم بالاطلاع على سياسة المجلة في النشر ، واطلع على القوانين والشروط التي وضعتها لكي تقبل نشر الأوراق العلمية فيها، ولا تنسى الاطلاع على أسماء أعضاء هيئة التحرير، وأعداد من المجلة لكي تكوّن فكرة عامة عنها.

4.قدم ورقتك : بعد عبورك لكافة المراحل السابقة يأتي دور تقديم ورقتك العملية، ولكن انتبه ! فيجب عليك تطبيق شروط النشر كافة التي تطلبها المجلة، ولا تنسى أن تسجل عليها اسمك، وعنوانك ، وأرقام الهواتف الخاصة بك، بالإضافة إلى بريدك الإلكتروني، ورسالة توضيح قصيرة.

5.تقديم الورقة وانتظار الرد: بعد أن ترسل رسالتك عليك انتظار رد من المجلة بقبولها أو رفضها، وفي حال تأخر الرد لعدة أسابيع قم بمراسلة المجلة، واطلب الرقم المرجعي لرسالتك، وبعد ذلك سيصلك رد من المجلة مرفقاً بالقرار الذي اتخذه المحكمين .

6.ماذا يجب أن تفعل في حال رفضت أو قبلت رسالتك ؟: في حال رفضت رسالتك يجب عليك أن تطلب شرحاً من المحررين لسبب الرفض، ثم ناقش أسباب الرفض مع أهل الاختصاص، أما في حال قبلت الورقة فعليك أن تعرف موعد نشر رسالتك، وأن تطلب من المجلة عدداً من النسخ المجانية قبل النشر، وبعد أن يتم نشر ورقتك أبلغ مؤسستك بذلك ليتم إدراج مقالتك في التقرير السنوي.

 

 قواعد النشر في المجلات العلمية المحكمة

للنشر في المجلات العلمية المحكمة مجموعة من القواعد والتي يجب على الباحث الالتزام فيها ومن بين أهم هذه القواعد ما يأتي:

1. يجب أن يختار الباحث موضوعاً مميزاً، ومناسباً للمجلة وتخصصها، ويقدم فائدة وإضافة جديدة للعلم.

2. يجب أن يقوم الباحث بكتابة بحثه العلمي على ورقة مسودة، وتقديمه لبعض الباحثين الذين سبق ونشروا في المجلات العلمية المحكمة ليقدموا له نصائحهم.

3. على الباحث تدقيق بحثه العلمي ومراجعته، والتأكد من خلو بحثه من الأخطاء اللغوية والنحوية والإملائية.

4. الحرص على كتابة البحث العلمي بنفس الخط الذي تكتب به المجلة العلمية المحكمة، وأن تكون طريقة التنسيق بنفس النمط.

5. يجب أن ينتبه الباحث إلى مسألة الاقتباس، وأن يراعي نسبته، فلا يجعل الاقتباسات تتجاوز الحد المسموح به من قبل المجلة.

6. يجب أن يحتوي البحث على كافة شروط البحث العلمي، من عرض المشكلة، والمنهج الذي سار عليه لحلها، وتحديد نتائج البحث وتوصياته.

7. الالتزام بالصدق العلمي في البحث الذي يقوم به الباحث.

8. في حال كان البحث الذي يقوم الباحث به مكتوباً بلغة غير اللغة الإنجليزية يجب على الباحث أن يقوم بتوفير ملخص باللغة الإنجليزية.

9. يجب على الباحث أن يرتب المصادر والمراجع في بحثه العلمي بذات الطريقة التي تتبعها المجلة العلمية المحكمة التي يريد نشر بحثه العلمي فيها.

10. على الباحث أن يكتب في الرسالة التي يقوم بإرسالها للمجلة اسمه الثلاثي، وعنوانه، وأرقام هواتفه الشخصية، بالإضافة إلى البريد الإلكتروني، كما عليه أن يرفق هذه الرسالة برسالة توضيحية يوضح من خلالها الأسباب التي دفعته لكتابة البحث، واختيار هذه المجلة.

 

 

 فوائد النشر في المجلات العلمية المحكمة بالنسبة للباحث

  • تساهم المجلات العلمية المحكمة في إيصال أفكار الباحث إلى القارئ بشكل مباشر خاصة إذا كانت أبحاثهم صغيرة ومن غير الممكن أن يؤلف كتاب بأكمله لأجلها.
  • من خلال مراجعة مختصي المجلة لبحث الباحث يستطيع الباحث أن يكسب الخبرة الكبيرة، فيتعرف على الأخطاء التي وقع بها ويتجنبها.
  • من خلال نشر الأبحاث في المجلات العلمية المحكمة تزداد فرص الباحث في الحصول على الترقيات في الوظيفة التي يشغلها.

 

فوائد النشر في المجلات العلمية المحكمة بالنسبة للجهة التي تصدر المجلة

  • يعد البحث من الحسنات والإنجازات التي تقدمها المجلة، كما أنه يزيد من شهرتها ولمعان اسمها.
  • وفي حال كانت الجهة التي تصدر المجلة العلمية المحكمة جهة علمية كجامعة أو كلية فإن هذا البحث سيضاف إلى قائمة الإنجازات التي تقوم بها.
  •  في حال كانت هذه الجهة تجارية فإنها سوف تجني أموالاً كثيرة من خلال نشرها للبحوث من الباحثين، بالإضافة لحصولها على مبالغ أخرى من بيع أعداد المجلة في المكتبات.

 

وفي الختام نرجو أن نكون وفقنا في تقديم معلومات تساعدكم على تحويل رسالتكم إلى ورقة علمية جاهزة للنشر في المجلات العلمية المحكمة، وبالنهاية فإن تقيدكم بشروط المجلات سيؤدي إلى نشر أبحاثكم، 

وللمساعدة على تحويل رسالتك تواصل معنا عبر خدمة نشر الأبحاث والأوراق العلمية لتحويلها ونشرها لك بأسرع وقت وبأفضل صورة .

ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك