فوائد توظيف المقابلات كأداة للدراسة في البحوث العلمية

فوائد توظيف المقابلات كأداة للدراسة في البحوث العلمية

فوائد توظيف المقابلات كأداة للدراسة في البحوث العلمية

فوائد توظيف المقابلات كأداة للدراسة في البحوث العلمية

 تعد المقابلة من أدوات البحث الأكثر استخداماً وشيوعاً في البحث العلمي ، والتي يلجأ إلى استخدامها عدد كبير من الباحثين ، إذ تلعب دوراً كبيراً في تحقيق العديد من أغراض البحث في وقت واحد، ومع هذا لا يعدّ استخدام المقابلة أمراً سهلاً ، فهو يحتاج إلى امتلاك الباحث لخبرة كبيرة في طريقة استخدام هذه الأداة، وذلك لتحقيق الفائدة المرجوة منها .

 

.اقتراح العناوين لرسائل الماجستير والدكتوراة || المساعدة في إعداد وكتابة رسائل الماجستير |نشر الأبحاث والأوراق العلمية || إعداد خطة البحث / المقترح البحثي ( الإطار العام ) || اعداد الإطار النظري لرسائل الماجستير والدكتوراة || الترجمة العلمية والأكاديمية || تحصيل القبولات الجامعية || فحص السرقة الأدبية والإنتحال || تلخيص الدراسات السابقة || المساعدة في إعداد وكتابة رسائل الدكتوراة ||  تصميم أدوات الدراسة | اعداد وتصميم الحقائب التدريبية 

 


وتعرف المقابلة بأنها حوار بين الباحث وعينة الدراسة على شكل أسئلة محددة يقوم الباحث بإعدادها مسبقاً للوصول إلى المعلومات والبيانات التي يحتاجها من خلال الأجوبة التي تقدمها عينة الدراسة.

أنواع المقابلة

وللمقابلة العديد من الأنواع، ومنها ما يأتي:

  1. المقابلة الفردية : وهي المقابلة التي تتم بين الباحث وعينة الدراسة بشكل فردي ومباشر ، حيث يقوم الباحث بتحضير مكان مناسب للمقابلة يستقبل فيه عينة الدراسة لطرح الأسئلة عليها، وأخذ المعلومات التي يريدها منها.
  2. المقابلة الجماعية : وهي المقابلة التي يستخدمها الباحث لتوفير الوقت، والتي تتم من خلال جمع الباحث لأكثر من عينة مفردة للدراسة في مكان مجهز ومحضر بشكل مسبق؛ لطرح الأسئلة عليهم وتسجيل إجاباتهم بشكل مباشر .
  3. المقابلة العادية: وهي المقابلة التي يقوم فيها الباحث بطرح مجموعة من الأسئلة على عينة الدراسة، ويطلب منها الإجابة على هذه الأسئلة، ويتميز هذا النوع من المقابلة بعدم تسببه بأي توتر للشخص.
  4. المقابلة المعمقة: وفي هذا النوع من المقابلة يقوم الباحث بطلب عينة الدراسة للحديث عن موضوع معين، ويكتفي هو بالاستماع وتسجيل الملاحظات.
  5. المقابلة الموجهة: وهي أحد أنواع المقابلة المميزة، وفيها يقوم الباحث بطرح مجموعة من الأسئلة الموجهة بطريقة مدروسة على عينة الدراسة، ويطلب منها الإجابة على هذه الأسئلة، وذلك لكي يحصل على المعلومات المحددة والتي يرغب بها.
  6. المقابلة المفتوحة: وفي هذا النوع من المقابلات يقوم الباحث بوضع مجموعة من الأسئلة المتسلسلة، ويطلب من عينة الدراسة أن تقوم بالإجابة عن هذه الأسئلة.

شروط المقابلة الناجحة

  1. أن تكون أهدافها محددة وواضحة .
  2. أن تكون أسئلة المقابلة محضرةً بشكل مسبق من قبل الباحث .
  3. أن يُشعر الباحث عينة الدراسة بالراحة التامة أثناء المقابلة، بحيث لا تشعر أنها في جلسة تحقيق .
  4. يجب أن يتم اطلاع عينة الدراسة على الأسباب التي أدت لاختيارهم ليكونوا عينة للدراسة، كما على الباحث اطلاعهم على مشروعه البحثي .
  5. بعد أن ينتهي الباحث من المقابلة يجب عليه أن يقوم بكتابة تقرير مفصل عنها .
  6. اختيار عينة الدراسة بشكل دقيق، ومتوافق مع الشروط العلمية .
  7. أخذ الأذن من عينة الدراسة في حال أراد تسجيل  الدراسة على أشرطة صوتية .

 

فوائد استخدام المقابلة كأداة في الأبحاث العلمية

للمقابلة أهمية كبيرة في البحث العلمي بالإضافة إلى ذلك فإن لها العديد من فوائد استخدامها كأداة للدراسة في البحوث العلمية ، ومنها :

  1. تمنح المقابلة عينة الدراسة الحرية الكافية للتعبير عن أفكارها.
  2. لا تعد المقابلة أداة بحث علمية وحسب، بل هي تجربة علمية متميزة تبرز أهميتها في العديد من المجالات خاصةً في مجال الإرشاد النفسي .
  3. تعد المقابلة من أهم مصادر المعلومات، فهي تقدم للباحث معلومات تساعده في تقدم بحثه العلمي .
  4. تساهم المقابلة في جعل الباحث مطلعاً على كافة جوانب بحثه العلمي .
  5. تلعب المقابلة دوراً كبيراً في جعل الأشخاص العاجزين عن التعبير عما يجول بخاطرهم أن يقدموا المعلومات المفيدة للبحث العلمي .

ولكي تنجح المقابلة وتحقق الفوائد المرجوة منها يجب أن يتمتع الباحث بعدد من الصفات منها الصدق، والأمانة، والشخصية القوية، والقدرة على التكييف مع جميع الحالات، والذكاء وسرعة البديهة .

مميزات المقابلة

  1. تقدم المقابلة للباحث الكثير من المعلومات التي من الصعب أن تقدمها باقي أدوات الدراسة الأخرى.
  2. إن المعلومات التي تقدمها المقابلة أكثر دقة من المعلومات التي تقدمها باقي أدوات الدراسة، وذلك لأن الباحث يستطيع أن يسأل عينة الدراسة عن أي شيء لن يستطيع أن يفهمه، كما أن عينة الدراسة تستطيع أن تسأل الباحث عن أي استفسار يدور في خلدها.
  3. تعتبر المقابلة حواراً يدور بين الباحث وعينة الدراسة، لذا فإنها لن تحتاج إلى كتابة وقراءة، وبالتالي يستطيع جميع الأشخاص المشاركة فيها حتى لو كانوا أميين.
  4. تساعد المقابلة الباحث على عملية تقييم الأشخاص الذين يقابلهم.

عيوب المقابلة

  1. تعتبر المقابلة أداةً مرتفعة التكلفة مقارنةً بباقي أدوات البحث العلمي، حيث تتطلب من الباحث أن يقوم بتجهيز مكان المقابلة، كما يجب عليه أن يقوم بإحضار عينة الدراسة إلى مكان المقابلة، وتوفير كافة المتطلبات لتكون المقابلة مثالية.
  2. تستغرق المقابلة وقتًا طويلاً، حيث من المفترض أن يقوم الباحث بمقابلة عينات الدراسة كلا على حدى، ثم تسجيل ملاحظاته عن العينات بشكل منفصل.
  3. قد يواجه استخدام أداة المقابلة الفشل في حال لم تتمكن عينة الدراسة من الإجابة عن كافة الأسئلة التي يطرحها الباحث خلال الوقت المخصص لها.
  4. قد تمنع بعض الظروف الطارئة عينة الدراسة من القدوم إلى المقابلة، وبالتالي فإن الباحث لن يكون قادراً على إجراء المقابلة معهم، وأخذ المعلومات المطلوبة منهم.

 خطوات إجراء المقابلة

  1. في البداية يجب أن يقوم الباحث بتحديد أهداف المقابلة المرجوة.
  2. بعد ذلك يجب أن يقوم الباحث بإعداد أسئلة المقابلة بشكل مميز وبصياغة جيدةً جداً، ويتطلب هذا الأمر اطلاع الباحث على الموضوع الذي يريد البحث فيه، ويفضل أن يقوم بتوزيع الأسئلة على عينة الدراسة قبل مدة من تطبيقها، وذلك لكي يتيح لعينة الدراسة المجال للإجابة عن الأسئلة.
  3. يقوم الباحث بتحديد زمان ومكان المقابلة، إذ يجب أن يختار مكاناً هادئاً ليستطيع أن يجري فيه المقابلة، ولمنح الطمأنينة لعينة الدراسة، مما يدفعها للإجابة عن كافة الأسئلة التي يطرحها الباحث عليها.
  4. بعد ذلك يبدأ الباحث بإعداد نفسه لإجراء المقابلة من خلال اختيار الملابس الأنيقة، ولقاء عينة الدراسة بابتسامة بشوشة، بحيث يقوم بخلق جو مناسب بينه وبين عينة الدراسة، كما يجب أن يتحدث مع عينة الدراسة بصوت واضح ومسموع، وبطريقة لطيفة بحيث لا تشعر بأنها تحت استجواب.
  5. أن يتيح الباحث المجال لعينة الدراسة للإجابة عن كافة الأسئلة التي يطرحها عليها دون أن يقوم بمقاطعتها أثناء حديثها، وفي بعض الحالات قد يطلب من عينة الدراسة أن تدعم إجاباتها بالأمثلة فيكتفي الباحث بتسجيل الإجابات.

 

وفي الختام نرى أن للمقابلة التي يتم توظيفها كأداة للدراسة في البحوث العلمية فوائد كبيرة للبحث العلمي ، بسبب تقديمها لكم كبير من المعلومات التي لا يستطيع الباحث الوصول إليها من دونها .

للمساعده في تصميم أداة الدراسة المقابلة اطلب خبراء الأكاديمية من خلال خدمة تصميم أدوات الدراسة .

 

ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك