أكثر الأخطاء تكرارا في كتابة الخطة البحثية

أكثر الأخطاء تكرارا في كتابة الخطة البحثية

أكثر الأخطاء تكرارا في كتابة الخطة البحثية

تعد مرحلة إعداد وكتابة خطة البحث العلمي من أهم مراحل البحث، فهي التي تحدد الطريق الذي يسير عليه الباحث أثناء إنجازه لدراسته العلمية، لذلك فعلى الباحث إدراك أنه في حال كانت خطة بحثه سليمة فإن البحث سيكون ناجحاً والعكس صحيح، وقد يقع العديد من الباحثين في الأخطاء أثناء إعداد وكتابة خطة البحث، الأمر الذي يزيد من احتمالية رفض أبحاثهم العلمية، وفي هذا المقال سنتعرف على التصورات الخاطئة عن خطة البحث العلمي، وأكثر الأخطاء تكراراً عند كتابتها.
 

 

التصورات الخاطئة عن خطة البحث العلمي
لا يتظر عدد كبير من الباحثين بأهمية كبيرة إلى خطة البحث العلمي، إذ يعدونها مجرد طلب شكلي لبداية دراستهم، كما يعتقد عدد منهم باستطاعتهم على التغيير في هذه الخطة في أي وقت، بينما يعتقد البعض الآخر أن الخطة لا تحتاج لمعلومات كبيرة، وأن إعدادها بشكل سريع سينهي البحث بصورة أسرع، مما يعني وقوع العديد منهم في أخطاء كثيرة أثناء كتابتهم للخطة البحثية، لذا فعلى الباحث أن يدرك الأهمية الكبيرة للخطة في نجاح دراسته ككل.

 

أكثر الأخطاء تكراراً في كتابة خطة البحث العلمي

1.تسرع الباحث في كتابة خطته البحثية: يجب على الباحث أن يختار خطة بحثه بتأنٍ، ودون استعجال، إذ إن العديد من الباحثين يقومون باختيار أول فكرة تدور في رؤوسهم دون التحقق من إمكانية دراسة وبحث هذه الفكرة المختارة.

2.الخلط بين أهداف البحث وأهميته: على الباحث أن يميز بين أهداف البحث والنتائج التي يمكن أن يحققها البحث في نهايته، وأهمية هذا البحث، والتي تعني ما يمكن أن يترتب على نتائج هذا البحث من فوائد تطبيقية وعلمية.

3.سوء عرض الدراسات السابقة، وعدم إظهار الخلل فيها: يجب على الباحث أن يقوم بعرض الدراسات السابقة بما فيها نقاط قوة وتميز، كما عليه توضيح السلبيات الموجودة فيها أيضاً، وإضافة جميع التغيرات الحاصلة والأساسية في البحث.

4.إغفال وضع تصور ﻷبواب وفصول الرسالة: يجب على الباحث أن يقوم بوضع تصور ﻷبواب وفصول الرسالة، والتي تتضمن جميع الأفكار الفرعية والرئيسية التي ستناقشها الرسالة، إذ إن إغفال هذا الأمر قد يؤدي إلى رفض خطة البحث.

5.كتابة مقدمة خاطئة: على الباحث أن يقوم بكتابة مقدمة مناسبة للبحث، والابتعاد عن المقدمة الطويلة والركيكة، والتي من الممكن أن تحتوي على عدد من الأخطاء، كما عليه تجنب المقدمات القصيرة جداً والمختصرة، بالإضافة إلى أهمية وضوح الفكرة المعروضة بالمقدمة بصورة قوية والتي تعكس لمحةً عامة عن البحث العلمي.

5.اختيار عنوان غير مناسب للبحث: يجب أن يختار الباحث عنواناً واضحاً، وقصيراً، وملائماً لموضوع البحث الخاص به، وأن يتجنب العناوين الطويلة والغامضة.

6.سوء تحديد وصياغة المشكلة البحثية: على الباحث أن يقوم بصياغة بحثه بطريقة واضحة، وبعيدة عن الحشو، كما عليه الابتعاد عن المبالغة والتهويل، والوقوع في الأخطاء الإملائية .

 

ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك