كيفية كتابة نموذج بروبوزال دكتوراه

كيفية كتابة نموذج بروبوزال دكتوراه

كيفية كتابة نموذج بروبوزال دكتوراه

تم التحرير بتاريخ : 2018/04/08

اضفنا الى المفضلة

بروبوزال أو Proposal وتعني المقترح أو اقتراح، ومن الناحية العلمية والأكاديمية يعرف البروبوزال بأنه المقترح البحث الذي يقوم الطالب بتقديمه للجنة المناقشة التي ستناقش البحث العلمي الذي يكتبه.

وتعد أطروحة الدكتوراه إحدى الرسائل العلمية التي تحتاج إلى أن يقدم الطالب بروبوزال للجنة المناقشة، ويعد البروبوزال من أهم الأمور في أطروحة الدكتوراه، فمن خلاله سوف يحظى بموافقة لجنة المناقشة على موضوع بحثه.

لذلك يجب أن يولي الطالب عناية كبيرة لبروبوزال أطروحة الدكتوراه ، وذلك لكي يثبت للجنة المناقشة قدرته على القيام بالبحث العلمي، لذلك يجب أن يثبت فيه سعة اطلاعه على موضوع البحث العلمي ومجاله.

ويجب أن يعي الطالب أن البروبوزال يختلف عن خطة البحث، وذلك نظرا للمرونة الكبيرة التي يتمتع فيها البروبوزال، حيث يستطيع الطالب إضافة أشياء جديدة عليه وحذف أشياء منه.

ولكتابة بروبوزال دكتوراه ناجح يجب على الطاب أن يسير وفق خطة معينة سوف نقوم بالتعرف عليها في السطور القادمة، وذلك من خلال تقديمناه لنموذج بربوزال دكتوراه.

كيفية كتابة نموذج بروبوزال دكتوراه ؟

الفصل الأول إطار الدراسة :

مقدمة البروبوزال:

ويعد هذا الجزء أولى أجزاء البروبوزال، ويبلغ حجمه صفحة واحدة يقوم من خلالها الطالب بالتعريف بموضوع أطروحة الدكتوراه وبالأسباب التي دفعته لاختيار هذا الموضوع.

ولكي تكون مقدمة بروبوزال ناجحة يجب أن يقوم تحتوي على تعريفات للمصطلحات التي استخدمها الطالب في أطروحة الدكتوراه.

بالإضافة إلى ذلك يجب أن تحتوي على مسح الأدبيات عن الموضوع الذي تناوله الطالب في البحث العلمي.

كما يجب أن يقوم الطالب بعرض متغيرات الدراسة والعلاقة بين هذه المتغيرات.

كما يجب أن يقوم بتحديد مشكلة الدراسة والتي قد يقوم بصياغتها على شكل سؤال أو عدة أسئلة.

وبعد أن ينتهي من صياغة المشكلة يقوم بصياغة فرضيات الدراسة والتي تكون عبارة عن مجموعة من الأسئلة التي يصل من خلال إجاباتها إلى نتائج البحث العلمي.

كما يجب أن تحتوي مقدمة بروبوزال دكتوراه على الأهمية التي ستقدمها هذه الدراسة للعلم أو للباحث.

كما يجب أن يتحدث عن عينة الدراسة وكيفية اختيار هذه العينة والإضافة التي قدمتها هذه العينة لأطروحة الدكتوراه التي يقوم الطالب بإعدادها.

كما يجب أن تتضمن المقدمة معلومات عن مجتمع الدراسة وصفات هذا المجتمع ومميزاته.

مشكلة الدراسة:

وهي الجزء الثاني في فصل إطار الدراسة، وفيه يقوم الطالب بتحديد المشكلة الموجودة في بحثه العلمي والتي يسعى لحلها.

ومشكلة الدراسة هي الشيء الذي جعل الباحث يشعر بوجود مشكلة غامضة وغير واضحة تحتاج إلى حلول وتفسيرات.

ويجب أن يقوم الطالب بصياغة مشكلة الدراسة من خلال سؤال قوي، ويجب أن تتم صياغة مشكلة الدراسة بحيث تكون خالية من الأخطاء اللغوية والإملائية.

فروض الدراسة:

وهي ثالث أجزاء إطار الدراسة ومن خلالها يقوم الطالب بوضع مجموعة من الأسئلة والتي تقوده إجاباتها إلى حل مشكلة البحث.

ويجب أن يتم صياغة هذه الأسئلة بأسلوب قوي ومنطقي.

كما يجب أن تكون هذه الأسئلة غير مستحيلة ومن الممكن حلها والإجابة عنها.

أهداف الدراسة:

وهو رابع أجزاء إطار الدراسة، ومن خلاله يقوم الباحث بوضع مجموعة من الأهداف التي يسعى لتحقيقها من خلال قيامه بالبحث العلمي.

ويجب أن تكون الأهداف التي يضعها الباحث منطقية وقابلة للتحقيق وغير مستحيلة.

كما يجب أن تتم صياغة هذه الأسئلة بشكل منطقي، وبأسلوب جيد ومحكم.

أهمية الدراسة:

وهي الأهمية الكبيرة التي سيحققها الباحث من هذه الدراسة، والفائدة التي تعود بها هذه الدراسة على المجتمع والعلم.

لذلك يجب أن يسعى الباحث لأن تكون الدراسة التي يقدمها جديدة وتضيف أشياء غير مكتشفة.

الفصل الثاني مسح الأدبيات وبناء الإطار النظري:

ويتكون هذا الفصل من الإطار النظري والدراسات السابقة التي عاد إليها الباحث خلال البحث العلمي.

ويعد هذا الفصل من أهم فصول بروبوزال دكتوراه، فمن خلاله يظهر الطالب عمق اطلاعه على موضوع الدراسة، وذلك من خلال تقديمه لمعلومات عن موضوع الدراسة.

كما يقوم الباحث بعرض الدراسات السابقة التي تناولت البحث العلمي الذي يقوم به، ويحدد أوجه التشابه والاختلاف بينها.

ويجب أن يقوم الباحث بعرض الدراسات السابقة بطريقة مميزة وقوية، وبصياغة يظهر من خلالها معرفته بطريقة عرضها وذلك من خلال عرض الأجزاء التي تتناسب مع البحص العلمي الذي يقوم به.

الفصل الثالث مكان التطبيق

وفي هذا الفصل يقوم الباحث بالتعريف بمنهج البحث العلمي الذي سار عليه خلال، ويحدد الأسباب التي دفعته لاختيار هذا المنهج والمميزات الموجودة في هذا المنهج.

كما يجب أن يتناول مجتمع الدراسة، فيبين مميزات هذا المجتمع والعادات والتقاليد السائدة فيه.

كما يجب أن يتناول الحديث في هذا الفصل من بروبوزال دكتوراه عن عينة الدراسة، وعن الطريقة التي سيتخدمها لكي يختار عينة الدراسة.

كما يجب أن يتحدث عن حجم عينة الدراسة وهل كان هذا الحجم متناسبا مع البحث العلمي.

كما يجب عليه أن يتحدث عن الطرق والأساليب التي سيجمع من خلالها بياناته، وكيف سيقوم بتحليل هذه البيانات واستخراج النتائج منها.

الفصل الرابع عنوان الدراسة

ويعد هذا الفصل من أهم فصول بربوزال دكتوراه، ومن خلاله يقوم الطالب بوضع عنوان لأطروحة الدكتوراه التي يقوم بإعدادها.

ويجب أن يراعي الطالب أثناء كتابة العنوان شروط العنوان الجيد، فيجب أن يختار عنوان ملفتا للنظر يحفز القارئ لكي يطلع على أطروحة الدكتوراه التي يقوم بها.

كما يجب أن يقوم باختيار كلمات عنوان أطروحة الدكتوراه بعناية فائقة، بحيث تكون هذه الكلمات واضحة وبعيدة كل البعد عن الغموض، وتلائم الدراسة.

بالإضافة إلى ذلك يجب أن يحرص على ألا يتجاوز طول عنوان أطروحة الدكتوراه خمسة عشر كلمة وألا يقل عن خمس كلمات.

كما يجب أن يكون سهل الحفظ وله طابع موسيقي.

الفصل الخامس الاستنتاجات والتوصيات

ويتضمن هذا الفصل الاستنتاجات التي توصل إليها الباحث من خلال البحث العلمي الذي قام به.

ويجب أن يقوم الباحث بترتيب هذه الاستنتاجات وصياغتها بشكل جيد.

كما يجب أن يضمن الطالب أطروحة الدكتوراه التوصيات، تعد التوصيات من أهم أجزاء الفصل الخامس، فمن خلالها يبدأ الباحثون الآخرون أبحاثهم العلمية.

الفصل السادس قائمة المصادر والمراجع

وهو آخر فصول بربوزال دكتوراه التي يقدمه الباحث للجنة المناقشة.

ويجب أن يتضمن كافة المصادر والمراجع التي سيعود إليها الباحث خلال بحثه العلمي.

ويجب أن يتأكد الباحث من صحة المعلومات الواردة في هذه المصادر والمراجع.

كما يجب أن يقوم بترتيب المصادر والمراجع وفق الطرق المتبعة في الجامعات العالمية.

ويوجد عدة طرق لترتيب المصادر والمراجع وعلى الطالب أن يختار واحدة منها فقط.

وهكذا نرى أن كتابة بربوزال دكتوراه يحتاج أن يلتزم الطالب بعدد من الخطوات وذلك لكي يكون قادرا على يحظى بمواقفة لجنة المناقشة على البحث العلمي الذي سيقوم به.

للمساعدة في اعداد مقترح رسالة الدكتوراة تواصل عبر خدمة المساعدة في إعداد وكتابة رسائل الدكتوراة


التعليقات

اضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *
*
*
*





ابقى على تواصل معنا ... نحن بخدمتك